نبذة حول الخدمة

يقدم الصندوق السعودي للتنمية، خدمة تأمين التمويل وضمان الصادرات من خلال برنامج الصادرات وذلك لمساعدة المصدرين للتغلب على صعوبة الحصول على عوائد التصدير إما لأسباب تجارية أو سياسية . 
كما توفر الخدمة الطمأنينة للبنوك التجارية من خلال إمكانية تحويل حق المصدر في التعويض في حالة عدم السداد إلى البنك عند تمويل المصدّرين، اللاحق للشحن، وتقديم ضمانات إضافية للبنك في حالة تمويل المصدرين السابق للشحن 

 

وثائق المصدّرين

أنواع وثائق الضمان وخصائصها 
أولا ـ وثائق المصدّرين : 
أ ـ الوثيقة الشاملة (عدة مستوردين)
ب ـ الوثيقة المحددة (مستورد واحد) 

المزايا:    
• الحد من المخاطر: تغطي الوثيقة ما يصل إلى 90 ٪ من فواتير المبيعات ضد مخاطر عدم السداد التجارية والسياسية.
• تمكين المصدرين من التوسع في الأسواق الحالية ودخول أسواق جديدة
• تعزيز الثقة فيما بين المصدرين والمستوردين
• التعرف على القدرة المالية للمستوردين ورصد التغيرات في سلوكهم المالي.
• زيادة القدرة التنافسية للمصدر من خلال تخفيض تكلفة التصدير بتجنب استخدام خطابات الاعتمادات المستندية
• مساعدة المصدرين في الحصول على تسهيلات بنكية أفضل وأسعار لتمويل صادراتهم.

 

وثائق البنوك ومؤسسات التمويل

أ.  وثيقة ضمان تعزيز الاعتمادات المستنـديـة (بنوك أجنبية متعددة)
ب.  وثيقة ضمان تعزيز اعتماد المستنـدي (بنك أجنبي واحد)
• الحد من المخاطر: تغطي الوثيقة ما يصل إلى 90 ٪ من قيمة خطابات الاعتمادات المستنـديـة المعززة ضد مخاطر عدم السداد التجارية والسياسية.
• تمكين البنوك التجارية من زيادة قدرتها في تعزيز الاعتمادات المستنـديـة المصدرة من البنوك الأجنبية لصالح المصدرين السعوديين.
• تمكين البنوك التجارية من التعاون مع أي من البنوك الأجنبية في أنحاء العالم.

 

التعاون مع البنوك والمؤسسات المالية

تمويل المصدرين المشمولين بوثائق برنامج الصادرات السعودية:
- مراقبة التدفقات النقدية لمبيعات التصدير.
- زيادة التسهيلات الائتمانية للمصدرين.
- زيادة القدرة على تقديم التسهيلات الائتمانية للمصدرين من الشركات الصغيرة والمتوسطة.